الاثنين، 23 فبراير، 2009

بشر بن عوانة




بصراحة : نمر هذه الأيام بمناسبة جميلة ... بالكويت

وهي اليوم والوطني .. ويوم التحرير..
والإخوة المدونين .. صراحة ما قصروا .. بكتابات جدا راقية

فاكتفيت بالقراءة لهده المدونات في هذه المناسبة

ولكن .. بعد طول الغياب .. اخترت .. موضوع للكتابة هذا البوست .. من كتاب بديع الزمان الهمذاني
مقامات ... واختر المقامة البشري.. الذي يتكلم عن .. بشر بن عوانه ,والاسد


ولكني لم أتقيد بأسلوب الكاتب حتى لا تكون نقلا فقط
و تخيل معي أن ... إبراهيم الصلال في مسلسل الأقدر يقولك السالفة

رابط مسلسل الاقدار

http://www.youtube.com/watch?v=AA24t_QuVEA&feature=related



مفتاح الخريطة
*نص من القصة
*الراوي
*التعليق ... سعد الفرج بو دعييي

هذا الأخ بشر بن عوانه كان ( صعلوكا ) يعني الي تارك أهله .... وشغلته حرامي قاطع طريق
ففي يوم من الأيام قطع الطريق على غافلة .. واخذ فلوسهم و شافله بنت فاعجبته .. فتزوجها ...( بالقصب طبعا)
..وفي صباح اليوووم التالي : سمعها تغني شعرا وهي تصف فتاة:
*أَعْجَبَ بِشْراً حَوَرٌ في عَيْنِي**
وَسَاعِدٌ أَبْيَضُ كالُّـلـجَـيْنِ*
*وَدُونَهُ مَسْرحَ طَرْفِ العَـيْنِ*
*خَمْصَانَةٌ تَرْفُلُ فَي حِجْلَـينِ*
*أَحْسَنُ مَنْ يَمْشِي عَلى رِجْليَنِ*
*لَوْ ضَمَّ بِشْرٌ بَيْنَهَا وَبَـيْنـي*
*لأَدَامَ هَجْرِي وَأَطَالَ بَـيْنِـي*
*وَلَوْ يَقِيسُ زَيْنَهَـا بِـزَيْنِـي*
لأَسْفَرَ الصُّبْحُ لِذِي عَيْنَيْنِ *
قَالَ بِشْرٌ: وَيْحَكِ مَنْ عَنَيْتِ؟ فَقَالَتْ: بِنْتَ عَمِّكَ فَاطِمَةَ، فَقالَ: أَهِيَ مِنَ الحُسْنِ بِحَيْثُ وَصَفْتِ؟ قالَتْ: وَأَزْيَدُ وَأَكْثَرُ.
(( طقت براسه الفكرة ))
ثُمَّ أَرْسَلَ إِلَى عَمِّهِ يَخْطُبُ ابْنَتَهُ، وَمَنَعَهُ العَمُّ أُمْنِيَّتَهُ.
فقال بالعامي (( ماشي أنا اوريكم ))
يعني شقاله .. قال والله لأقطع عليكم كل غوافل الأكل والتجارة
مو قلنا ان صاحبنا قاطع طريق مشهور وحرامي كبير.. قرر انه يكثف عمله على بني عمه وعمه بالذات فمنع عنهم الطعام والتجارة ما تدخل غافلة الا سيطر عليها ....
((يعني مكوش على كل شي))
ثُمَّ كَثُرَتْ مَضَرَّاتُهُ فِيهِمْ، وَاتَّصَلَتْ مَعَرَّاتُهُ إِلَيْهِمْ؛ فَاجْتَمَعَ رِجَالُ الحَيِّ إِلَى عَمِّهِ، وَقَالُوا:كُفَّ عَنَّا مَجْنُونَكَ.
قال : لا تلبسوني العار

أي من العار إنه يزوج بنته بالغصب
ولكن كان العم داهية وغاية في الذكاء فقال :
وَأَمْهِلُونِي حَتَّى أُهْلِكَهُ بِبَعْضِ الحِيَلِ، فَقَالُوا: أَنْتَ وَذَاكَ، ثُمَّ قَالَ لَهُ عَمُّهُ: إِنِّي آلَيْتُ أَنْ لاَ أُزَوِّجَ ابْنَتِي هَذِهِ إِلاَّ مِمَّنْ يَسُوقُ إِلَيْهَا أَلْفَ نَاقَةٍ مَهْراً، وَلا أَرْضَاهَا إِلاَّ مِنْ نُوقِ خُزَاعَةَ،

وكان غرض العم من هذه الحيلة مو إعجاز بشر.. بالفلوس المطلوب ...لان بشر غني (( غني من كثر البوق مثل ناس وايد ... لا ندش بالسياسة )) ولكن كان الغرض إن يسلك بشر الطريج المخطوور إلي يودي حق خزاعه
وكان هذا الطريج مقطوع .. ولا يوصل احد الى خزاعه الا منه وما مر رجال ولا فارس مغوار فيها الطريج ورجع للأهله
لان فيه أسد عظيم .. يسمونه دَاذاً فكل من سلك هذا الطريج مات ...(( إإإإإإإإي هذي القمنده ))

المراد ما أطول عليكم ... راح بشر .. من الطريج المخطووور وقرر انه يتزوج بنت عمه المغروور
وطلع بشر على حصانه .. درقن درقن درقن
المراد ما أطول عليكم ...

وتصادف اهو و الأسد ويه بويه ...
(( الله وبعديين))
تقابلوو...جان يخزه بشر جذي .. وخزه الأسد جذي ... ويخزه ويخزه ويخزه ويخزه ويخزه
(( إي وبعدين ))

جان ينزل بشر من فرسه .. ويذبح فرسه .. إي هذا يعني عند العرب القبليين .. يعني بايعها
جان يقرب منه .. و الأسد يقرب ... جان يهوشله بشر بالسيف جذيي .. قام الاسد يهجم على بشر
ولا يرده بشر بطعنه ولا اقوى منها .. كسر له عشر اضلاع..
وَأَطْلَقْتُ المَهَّنَد مِـنْ يَمِـيِنـي**فَقَدَّ لَهُ مِنَ الأَضْلاَعِ عَـشْـرَا*
(( الله والله ريال هذا بشر ))
أي عاد الطقه هذي ما يطقها الا اثنين بشر ........ و
(( وولد السلطان خابرين قصه ولد السلطان))

المراد ما أطول عليكم ...
قام بشر وكتب رساله حق بنت عمة ... بس بشنو عاد ... بدم الأسد المقتول ..على قميصه
ودزها حق بنت عمة ... شلون دزها ما ادري .. يمكن بحمام الزاجل ما ادري .. المهم وصلت وقراها عمه

وهذا نص الرسالة كاملة

************هنا وقفه أدبية ولفته جميلة .. غير عن الكلام العامي البسيط الذي سبق **************

اسمحوا لي أن اعلق على الأبيات ..لأنها غاية في الجمال والرقة الأدبية .. وتصوريي خيالي للمشهد

*أَفَاطِمُ لَوْ شَهِدْتِ بِبَطْنِ خَـبْـتٍ **وَقَدْ لاَقى الهِزَبْرُ أَخَاكِ بِشْـرَا*
ببطن خبت : هذا الوادي الذي تقابل فيه مع الأسد ..
*إِذاً لَـرَأَيْتِ لَـيْثـاً زَارَ لَـيْثـاً**هِزَبْرَاً أَغْلَباُ لاقـى هِـزَبْـرَا*
*تَبَهْنَسَ إِذْ تَقاعَسَ عَنْهُ مُهْـرِي**مُحَاذَرَةً، فَقُلْتُ: عُقِرْتَ مُهْـرَا*
تبهنس : تبسم وتبختر واختال الأسد\ إذ خاف منه فرسي فذبح فرسه
*أَنِلْ قَدَمَيَّ ظَهْرَ الأَرْضِ؛ إِنِّـي**رَأَيْتُ الأَرْضَ أَثْبَتَ مِنْكَ ظَهْرَا*
*وَقُلْتُ لَهُ وَقَدْ أَبْـدَى نِـصـالاَ**مُحَدَّدَةً وَوَجْهاً مُـكْـفَـهِـراًّ*
*يُكَفْـكِـفُ غِـيلَةً إِحْـدَى يَدَيْهِ**وَيَبْسُطُ للْوُثُوبِ عَلـىَّ أُخْـرَى*
انظر لجمال الوصف والتعبير.. يصف مشي الأسد ومحاولاته للهجوم
*يُدِلُّ بِمِخْـلَـبٍ وَبِـحَـدِّ نَـابٍ**وَبِاللَّحَظاتِ تَحْسَبُهُنَّ جَـمْـرَا*
*وَفي يُمْنَايَ مَاضِي الحَدِّ أَبْقَـى**بِمَضْرِبهِ قِراعُ المْـوتِ أُثْـرَا*
ماضي الحد : السيف
*أَلَمْ يَبْلُغْكَ مَا فَعَـلَـتْ ظُـبـاهُ**بِكَاظِمَةٍ غَدَاةَ لَقِـيتَ عَـمْـرَا*
*وَقَلْبِي مِثْلُ قَلْبِكَ لَيْسَ يَخْـشَـى**مُصَاوَلةً فَكَيفَ يَخَافُ ذَعْرَا ؟! *
*وَأَنْتَ تَرُومُ للأَشْـبَـالِ قُـوتـاً**وَأَطْلُبُ لابْنَةِ الأَعْمامِ مَـهْـرَا*
كبير هذا البيت : يقول أنت تطلب لأشبالك طعاما و أنا اطلب لإبنة عمي مهراً
*فَفِيمَ تَسُومُ مِـثْـلـي أَنْ يُوَلِّـي**وَيَجْعَلَ في يَدَيْكَ النَّفْسَ قَسْرَا؟ *
*نَصَحْتُكَ فَالْتَمِسْ يا لَيْثُ غَـيْرِي**طَعَاماً؛ إِنَّ لَحْمِي كَـانَ مُـرَّا*
*فَلَمَّا ظَنَّ أَنَّ الغِشَّ نُـصْـحِـى**وَخالَفَنِي كَأَنِي قُلْتُ هُـجْـرَا*
*مَشَى وَمَشَيْتُ مِنْ أَسَدَيْنَ رَامـا**مَرَاماً كانَ إِذْ طَلَبـاهُ وَعْـرَا*
*هَزَزْتُ لَهُ الحُسَامَ فَخِلْتُ أَنِّـي**سَلَلْتُ بِهِ لَدَى الظَّلْماءِ فَجْـرَا*
*وَجُدْتُ لَـهُ بِـجَـائِشَةٍ أَرَتْـهُ**بِأَنْ كَذَبَتْهُ مَا مَـنَّـتْـهُ غَـدْرَا*
هنا الضربة الأولى التي خدع فيها الأسد
*وَأَطْلَقْتُ المَهَّنَد مِـنْ يَمِـيِنـي**فَقَدَّ لَهُ مِنَ الأَضْلاَعِ عَـشْـرَا*
الضربة الثانية التي قتل بها الأسد
*فَخَرَّ مُـجَـدَّلاً بِـدَمٍ كَـأنـيَّ**هَدَمْتُ بِهِ بِناءً مُـشْـمَـخِـرا*
*وَقُلْتُ لَهُ: يَعِـزُّ عَـلَّـي أَنِّـي**قَتَلْتُ مُنَاسِبي جَلَداً وَفَـخْـرَا؟ *
*وَلَكِنْ رُمْتَ شَـيْئاً لـمْ يَرُمْـهُ**سِوَاكَ، فَلمْ أُطِقْ يالَيْثُ صَبْـرَا*
*تُحاوِلُ أَنْ تُعَلِّمـنِـي فِـرَاراً!**لَعَمْرُ أَبِيكَ قَدْ حَاوَلْتَ نُـكْـرَا! *
*فَلاَ تَجْزَعْ؛ فَقَدْ لاقَـيْتَ حُـرًّا**يُحَاذِرُ أَنْ يُعَابَ؛ فَمُـتَّ حُـرَّا*

أبيات ولا أروع غاية في الجمال .. وقصه مشوقه
إذا لم تعجبك .. بالأسلوب العامي أي اسلوب الصلال .. ارجع لها وتجدها بالنت بالأسلوب الأدبي .. أجمل بلاشك وأروع ولكني اليوم من الصبح .. مزاجي على الأقدار

******************نرجع لسالفتنا *************************

المراد ... وصلت الراسلة وقراها عمة .. قال ... الله يافشيلتي .. شلون ما أزوج بنتي حق رجال مثل هذا
قلت الأسد إلي محد قادر عليه
..(( أي ومن الحب ما قتل))
المراد طلع عمه وراه .. يبي يصيده ..
.... تدروون شلون القصه اطول من جذي وايد .. لان فيها حية بعد واسمها شجاعة
وهم قتلها صاحبنا .. وبعدها رجع وما تزوج ... بنت عمة لان صارله موقف محرج مع ولد صغير السالفه طويلة وما ابي اخربها بالاسلوب العامي ... الي اعجبته القصه يكملها من الكتاب الاصلي وما راح يندم

وهذا الرابط فيه القصه كاملة ومثل نص الكتاب بالضبط اما ماعدها فقد بحث في النت ولم اجد الا قصص مزورة وغير عن الاصلية ... مثلي يعني مغيرين فيها

http://www.odabasham.net/show.php?sid=783


شكرا

السبت، 7 فبراير، 2009

الدرر والمرجان.... في مختارات الفنان


المدونات بحر لا ساحل له ... بحر عجيب فيه من الثقافة والأدب والسياسة ولكن كل من له مركب وكل من يغني على ليلاه .. ونظرا لان مياه هذا البحر جرفتني بعيد عن مركبي أود الآن أن أرجع إلي قاربي الجميل
قارب الأدب الذي لطالما استمتعت بالإبحار فيه ..وذلك لأني في أول بوست لي قلت : أود أن ازرع بستاني بأجمل أبيات الأدب وقصص العرب .فاليوم نعود.

تخيل لو سألت ما هو أجمل بيت سمعة في حياتك .....
وفي الحقيقة هذا حدث : مرة من المرات كنت في حفلة البابطين للأدب فاستوقفني مذيع في قناة المختلف وقال : ممكن نجري معاك لقاء سريع
قلت : شدعوة امرؤ القيس عاد :)
قال : أبي أسألك ما هو أجمل بيت سمعته ؟
صراحة توهقت .. ممكن أقول أن هذا جميل بس أجمل بيت صعبة
فمشيتها على الطاير ببيت :
أبدا تحن إليكم الأرواح ***ووصالكم ريحانها والراح
ولكني لما رجعت البيت جلست أفكر يوم كامل كيف أجيب على هذا السؤال فولدت هذه البنت بنت أفكاري
وسميتها... (( جميلة ))


فلو سألت ما هو أجمل بيت في ... سأجيب


الغزل :
<<أغَرّكِ مني أنّ حُبّكِ قاتِلي ** وَأنّكِ مهما تأْمُري القلبَ يَفْعلِ>> \ امرؤ القيس
وكذلك :
إِنِّي أَغارُ منَ الْكُؤوسِ فَجنِّبِي *** كَأْسَ الْمُدَامَةِ أَنْ تُقَبِّلَ فَاكِ
إِيَّاكِ أَنْ تَقْضِي عَلَيْهِ، فَإِنَّهُ *** عَرَفَ الحياةَ بحُبِّهِ إِيَّاكِ
\علي الجارم
******************
لا تـخف ما فـعـلت بـك الأشـواق *** و اشرح هـواك فـكلـنا عـشاق
*في أبيات كثيرة تعجبني ولكن محافظة على الحياء العام ... لن اذكرها
هذا سر لاحد يقراه بصوت عالي :
(( قبلتها قبلتني وهي قائلة ** قبلت خدي فلا تبخل على عنقي)) \مجنون ليلى

*أهل الغزل الكل يلومهم إلا من جرب حياته فلذالك قال المتنبي :
وعذلت أهل العشق حتى ذقته **** فعجبت كيف يموت من لا يعشق \المتنبي


المدح:

فكانَ أحْسَنَ خَلقِ اللـه كُلّهِمِ ** وَكانَ أحسنَ ما في الأحسَنِ الشّيَمُ \المتنبي


الفروسية:

<< بأنا نورد الرايات بيضاً *** ونصدرهن حمراً قد روينا >> \عمر بن كلثوم

وإنـي لــجـــرار لــكـــل كـتـيـبــة ***مـعــودة أن لايـخـال بـهــا الـنـصــر
فأظمـأ حتـى ترتـوي البيـض والقنـا ***وأسغب حتـى يشبـع الذئـب والنسـر
يـمـنـون أن خـلــوا ثـيـابـي وانـمــا ***عـلـي ثـيـاب مـــن دمـائـهـم حـمــر
\أبو فراس الحمداني
*****************
حكّمْ سيُوفَكَ في رقابِ العُذَّل *** وإذَا نَزلتْ بدار ذلٍّ فارْحل
وإذا بُليتَ بظالمٍ كُنْ ظالماً*** وإذا لَقيتَ ذوي الجَهالةِ فاجْهل
لا تَسْقني ماءَ الحياةِ بذِلَّةٍ*** بلْ فاسْقني بالعزِّ كاس الحنْظل
\عنترة

الهجاء:
هذا أقبح مات سمعت في حياتي ولو قلي لأحد الأفضل له أن ينتحر

<<قُبحت مناظره فحين خبِرتَه***حَسُنت مناظره لقبح المَخبر>> \مسلم بن الوليد
وكذلك :
قصيدة محمود البارودي ..قويه جدا سأختار منها
مالي بودك بعد اليوم إلمام *** فذهب فأنت لئيم العهد نمام
كل امرئ تابعٌ أعراق نبعته *** والشر والخير انسابٌ وأرحامُ
هذا الذي تكره الأبصار طلعته *** فحظها منه إيذاء وإيلام

القصيدة طويلة جدا وفي أخرها يقول :
ما إن أصبــــت لــه خلقاً فأحــــمده *** فكل أخـلاقه للنـفـــس آلام
فظ ,غليظ ,مقيت ,ساقط ,وجمٌ *** وغدٌ, لئيمٌ , ثقيل الظل ,حجام
استــــــغفر الله إلا مـــن عداوته *** فإنـــها لجلال الله إعــظام
\محمود سامي البارودي

الفخر:

<<إذا بلغ الرضيع لنا فطاماً *** تخر له الجبابرُ ساجدين >> \ عمر بن كلثوم التغلبي

أعـز بنـي الدنيـا وأعلـى ذوي العـلا ***وأكـرم مـن فـوق الـتـراب ولا فـخـر
ونـحــن أنـــاس لا تـوســط عـنـدنـا ***لنـا الصـدر دون العالميـن أو القـبـر
سيذكـرنـي قـومـي إذا جـــد جـدهــم ***وفـي الليـلـة الظلـمـاء يفتـقـد الـبـدر
\أبو فراس الحمداني
رثاء:

مالي في الرثاء كثير ولا اقرأ فيها كثير ولكن الشهير و الأفضل على رأي النابغة الذبياني :
شعر الخنساء أشهر رثاؤها لأخيها صخر حين قالت :

إذا بعينك أم بالعين عُوارُ **أم ذَرَفَت إذ خَلَت من أهلها الدار
كأن عيني لذكراهُ إذا خطرت ** فيضٌ يسيل على الخدين مدرارُ
تبكي لصخرٍ هي العبرى وقد ولهت**ودونهُ من جديد الترب أستارُ
تبكي خُناسٌ فما تنفك ما عَمَرَت*** لها علية رنينٌ وهي مفتارُ
تبكي خُناسٌ على صخرٍ وحق لها *** إذا رابها الدهر إن الدهر ضرارُ
وإن صخراً لتأتم الهداةُ به *** كأنهُ علمٌ في رأسهِ نارُ
\الخنساء
وذكر النبي :

إذا جئت امدح خير الأنام فلا يوجد شي كفأ لمدحه بل هو أعلى من كل تشبيه

يكفيك عن كل مدحٍ مدحُ خالقه *** وأقرأ بربك مبدأ سورة القلم
شهم تشيد به الدنيا برمتها **على المنائر من عرب ومن عجم
أحيا بك الله أرواحا قد اندثرت** في تربة الوهم بين الكأس والصنم \ناصر الزهراني
*وقول حسان بن ثابت شاعر النبي :
ومثلك لم ترى قط عيني *** ومثلك لم تلد النساء
خلقت مبرأً من كل عيبٍ *** كأنك خلقت كما تشاء
\حسان بن ثابت
* وهذي صراحة إلي أحبها و أتغنى فيها :
يا سيدي يا رسول الله معذرةً ** إذا دعتني القوافي ثم لمْ أُجب
ِوما عجزتُ لأنَّ الشعرَ أعجزني ** لكن لأنك فوق الشعر والأدبِ
في يومِ مولدكَ الميمونِ ما طلعتْ ** شمسٌ على مْثله فضلا ً ولم تغبِ
محمدٌ وخصالُ الحمدِ قاطبة ** إليه نسبتها يا أكرمَ النسب
والبأسُ إن شمَّرت عن ساقها فَبِهِ ** يلوذُ كلُّ عظيمِ البأسِ مرتَهبِ
وكامـلُ الوصـفِ مافي الـناس مشبهه ** خَلـْقا ً ولا خُلـُقاً منه بمقْتَــرِبٍ


حب الوطن :
حب الوطن معنى عظيم .. وكبير اكبر من ان تحتويه 10 كلمات في بيت شعر
ولكن ... ان كان ولا بد فنقل فؤادك

نَقِّلْ فُـؤَادَكَ حَيْثُ شِئْـتَ مِنَ الهَـوَى *** مَـا الحُـبُّ إِلاَّ لِلْـحَبِيــب ِالأَوَل ِ
كَـمْ مَنْـزِلٍ فِي الأَرْضِ يَأْلَفُهُ الفَتَـى *** وحَـنِينُــهُ أَبَــداً لأَوَّلِ مَنْــزِلِ \أبو تـمام

ذكر الله :

أنا مذنب أنا مخطئ أنا عاصي *** هو غافر هو راحم هو كافي
قارنتهن ثـــلاثة بـــثلاثة*** فلــــتغـلــبن أوصـــــافه أوصــــافي
*************
فحبك ربي شفيع لذنبي *** ولو له ربي لما كنت شيئا

أبيات احب ان أتغنى بها )

تهـون علينـا فـي المعـالـي نفوسـنـا ***ومن خطب الحسناء لم يغلهـا المهـر \أبو فراس الحمداني
******************
إذا القوم قالوا من الفتى ** خلت انني عنيت فلم اقعد ولم اتبدل \ طرفة بن العبد
******************
ومن عجبٍ تخاف الأسد بطشي *** ويمنعني غزال عن مرادي
******************
وفـيـت وفــي بـعـض الـوفـاء مـذلـة ***لإنسانـة فـي الحـي شيمتـهـا الـغـدر \أبو فراس الحمداني
******************
الشِّعْرُ عَاطِفَةٌ تَقْتَادُ عَاطِفَةً **** وَفِكْرَةٌ تَتَجَلَّى بَيْنَ أَفْكارِ
الشِّعْرُ أُنْشُودَةُ الْفَنَّانِ يُرْسِلُهَا *** إِلَى الْقُلُوبِ، فَتَحْيَا بَعْدَ إِقْفَارِ
\علي الجارم
********************
ما أبعَدَ العيبَ والنُّقصانَ عن شَرَفي*** أنا الثُّريَّا وذانِ الشَّيبُ والـهَرَمُ \المتنبي

هي أبيات كثير التي أتغنى بها وتحتاج إلي بوست منفرد .. على حسب إذا نجح هذا البوست
سأطرح البوست الثاني في اسواق المدونات .. بوست أبيات أتغنى بها ... غالبها غزلي

** ملاحظة ليس معنى أني قلت انه أجمل بيت فهو أجمل بيت إنما على حسب رأيي