الجمعة، 19 مارس، 2010

من مذكراتي : لعلي أن أنال بها شفاعة

عندما تأملت حال المسلمين في القدس وحال المسجد الأقصى الشريف واعتداء أعداء الله عليه وإخراج الشيوخ والمعتكفين منه , بدون حول منا ولا قوة أطرقت مفكراً لو أن الله لم يقدر لي أن أكون بين صفوف الفاتحين للقدس ولم أشهد فتحه ونصرة أهله وقُدر هذا لأبنائي كيف ستكون نظرتهم لأبيهم بما سيفخرون بذكر جدهم , أم هل سيصفونني وأهل زماني بالضعفاء والساكتين عن الحق هل سينتقصون من مروءتنا
عندها كتبت هذه المذكرة علهم يلتمسون لي العذر إن عرفوا صدق نيتي وقلة حيلتي :

في يوم الأثنين15\3\2010 افتتح اليهود كنيس الخراب الكنيس رقم 61 منذ احتلال فلسطين في عام 67 وهو وضع حجر الأساس والبداية لبناء مشروعهم وهيكلهم المزعوم هيكل سليمان وهو بداية لهدم المسجد الأقصى وما زالوا في عمليات الحفر والنخر تحت جدران المسجد الطاهر وفي روابي البقاع المقدسة مازالوا يعملون ويبحثون بجد عن أي دليل يثبت إدعاءهم وحقهم التاريخي وأنهم هم الأساس في هذا المكان , ثم جاء بعدهم المسلمون و بنو المسجد الأقصى , هكذا يدعون ولكن الأرض الطيب والطاهرة أبت أن تعطيهم أي دليل وصرخت في وجوهم معلنة سخف كذبهم وبطلان ادعائهم .
وإني من هنا من مكاني هذا أقول كلمة علها تنجيني في يوم المحكمة الإلهية العادلة من تهمة الرضوخ والتسليم ومن تهمة الضعف والخوار ومن تهمة النسيان والتضييع .. وأقولها لمن يأتي من بعدي على هذه الدنيا .
لست أنا من سمح لهم ... لست أنا من رضي وقنع بوجودهم , لو كان لي من الأمر شيئا لطردتهم , لست أنا من ينام قرير العين هانئ مرتاح البال , وإخواني في السجون يعذبون , والنساء يرملون . والأطفال يقتلون, والشيوخ يهانون , إن قلبي ليلتهب التهاباً, وأن رأسي لمشتعلٌ مشيبا, وإني لمحدثٌ نفسي صباحا ومساء, وإني لمتأهبٌ مستعد منتظر , إن جاء دوري فلن أتأخر ساعة ولن أتردد لحظة .
وأني لأذكر حيث النبي صلى الله علية وسلم «مَنْ مَاتَ وَلَمْ يَغْزُ، وَلَمْ يُحَدِّثُ بِهِ نَفْسَهُ، مَاتَ عَلَى شُعْبَةٍ مِنْ نِفَاقٍ».رواه مسلم
ولا يكون تحديث النفس بالكلام فقط بل بالفعل والنية الصادقة : من خلال متابعة أخبار الأقصى ومعرفة أحوالهم
واستشعار"من لم يهتم للمسلمين فليس منهم" و من خلال الدربة والقوة واستشعار{وَأَعِدُّواْ لَهُمْ مَّا اسْتَطَعْتُمْ مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدْوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ }


فمن من البشر يضمن الحال و تصاريف الزمان ... الم تكن بالأمس أقوى القوى بالعالم فرعون والفراعنة ثم.. فارس والروم .. ثم زلزلت عروشهم قوة الإسلام الصحيح وهيبة الخليفة الراشدَ... ثم بعد ذلك دارت تصاريف الزمان الى روسيا .. واليوم أمريكا .. ألا يقول كل عاقل .. من التالي .. الكل مقتنع بأن الأيام دول يقلبها الله كيف يشاء إذن فلنستعد ... ولنستيقظ من بعد هذا النوم العميق وننفض عنا غبار الكسل والهوان ولنحدث أنفسنا .

يواسيني كل ما ذكرت حال المسجد الأقصى وقلت حيلتي قول صديقي العزيز طلال الخضر:
خـــذوني للمنـــايا واقــذفــــونـــي**وألقوني بغــــــــزّة واتركــونـي
خذوني أشـــــهد الأحــداث فيــــها**وأسمع صوت قصفٍ أو أنــيـــنِ
أروني حـــــال إخــــــواني وأهـلي**ومن هـم بالمــــقــابـر جاوروني
خــذونــي كـي أرى فـيها شهــــيداً**لعل الدمعَ يـُـذرف من عـــيـوني
أرى الطفل الرضيـعَ يــموتُ حـــيّاً**وتُـسْـلـِمــُه المنونُ إلى المـــنونِ
وشيخٌ في زوايـــا البيــــت يبـــكي**فواشـــيــبــاه من قـهـرٍ وهـــُونِ
وصوتُ يتـــيمةٍ حرّى تـــنـــادي :**إذا فيـــكــــم مروءةُ أنـــقــذوني
أجيروني كـرامَ الـعُــــرْبِ غـــــوثاً**بني صــهيون قد دكّوا حصـونـي
ألا من بيــــنكــم رجــــــلٌ رشـــيدٌ**يــخـاف الله في عرضـي وديــني
أما فيـــــــكـم رجـــالٌ ذو إبـــــــاءٍ**فنـــــــــعم القوم من سندٍ وعونٍ
بلى فيــــــنـا رجـــالٌ لو تــراهــــم**كــــناب الليثِ أو سـيفٍ ســنيـنِ

عـــبـادُ اللهِ فـي مِحـــراب زُهــــــدٍ**لــــيوثُ الــغاب في ظــلّ العرينِ
رجالٌ كَشَّـــفوا منــــهم صـــــدوراً**إذا ما الموت قال ألا احضـــنوني
أنا منــهم فــمن منـــــكم رديفـــي؟*إلى المولى على ظـــهر المنــونِ

لملعب حورِ جـــنّــــات سقــــتــــنا**به الوِلــــدان كأســـــاً من معيـنِ
تـُـسامُ بها الـنـــفوس فتـشـتريـهـا**ثنـــايا الـبـيضِ بالــــدّر الــثمـين
خذونــي للمـــنايا واقـــذفــونـــــي**وألقوني بغــــــــزة واتركــــوني

ومــــــُدّونــــي بمــــقـــلاعٍ ودرعٍ***دعوني أفــتدي الأقصى دعونــي
دعوني أُلـــقــمُ الأعـــــــداء مُــرّاً**فأظـفرُ أو أمــوتُ عـلى يــقـيـــنِ

فإما الـــعـيش في الأقـــــصى بعـزٍ**وإلا فــي ثــراها فادفــــنـــونـــي

الأحد، 7 مارس، 2010

بناتي تأخروا !!!

أهلا وسهلا بالعبير وبالربى , أهلا وسهلا بالكرام ألي النهى , أسماؤكم تتلى علي من الضحى ...وبغدوتي وبعشوتي حتى الكرى , مني التحية والسلام عليكم , زوار دنياي وبيتي و الحشى .
أسمح لي عزيزي القارئ أن تغزلت فيك في مطلع البوست ....فهذا من فرط الشوق لتدوين
أعلم أنني تأخرت في طرح بوست جديد ولكن ماذا عساي أن افعل , فهذا حال بناتي كل ما أردت لها الخروج, تذكرت ثم عادت لتكتحل, و تمتشط تنزين نفسها بحليها وتلبس من جديد ولا كأني كنت أريد لها الخروج فهي عادة ما تؤخرني لتخرج لكم في أبهى صورة وأرقى منظر وأحسن مخبر .



*******شوفواها شحلاتها تعتذر على التأخير ..


إذن دعوني أوضح بعض المشاريع الجديدة للمدونة ... بما أننا في انتظار حضرات البنات ليجهزوا .
1- مشروع إعداد مادة متكاملة عن كيفية صقل الشخصية المؤثر الجذابة والتي سأتسلسل فيها في كل شهر بوست يحاكي صفات هذه الشخصية , والتي سنجمع من خلال هذه البوستات صفات قوية وفعالة في فن التأثير والجاذبية .

2- سأطرح بين كل فترة متقاربة ليست ببعيدة بوست شرح لرواية اطلعت عليها وبشرط أن تكون رواية مميزة لا أقول الأفضل ولكني لن اطرح إلا الشيء المميز .. فالذي لدية حب للرواية .. فليتابع هذه السلسلة .

3- سأعّد لكم سلسلة أدبية شعرية ونثرية .. سأجمع فيها ما لذ وطاب من أطايب الثمر والدرر والمرجان والذهب النفيس من القديم ومن الحديث , لن أجمعا وأنتجها وأخرجها اعتباطا بل لحكمة وغرض فاني انطلق من حيث ينطلق غيري من الأدباء الصادقين المخلصين للأمة من المذهب النقدي في الأدب القائل: ( للفن غاية خُلقية ) لتجد في النهاية مجموعه من القيم و الأخلاق الراقية السامية التي تسمو بصاحبها ومجتمعه إلى المراتب العليا في بصياغة أدبية جميلة وبرونق براق متلألئ .

. وبإذن الله سأضمن لك عزيزي القارئ ولكل من يتابع هذه السلاسل ... مادة كافية شافيه لكل طالب في هذا المجال مجموعه من أمهات الكتب المتخصصة لكل مجال ومن الاجتماع بأساطين العلم <أساطين جمع أسطون> وسأجهد قدر المستطاع لتبسطها وتيسيرها ,
حتى يتسنى لكل قراء فهمها وحفظها وتطبيقا في أي وقت لي أي شخص في أي مكان .

وما بين هذا وذاك .. مواضيع وبوستات شتى ...حسب تصاريف الزمان ومقتضيات العصر والمكان.
( إنتهى الاعلان )

بما أن مزاجي غزلي في هذه الأيام أضع بين أيديكم جزء من مختاراتي ..
ابو فراس الحمداني : وحواره الجمالي ..


تُسَائِلُني : مَنْ أنتَ؟ وَهيَ عَلِيمَةٌ *** وَهَلْ بِفَتىً مِثْلي عَلى حَالِهِ نُكرُ؟
فَقُلتُ كمَا شاءَتْ وَشَاءَ لـهَا الـهَوَى: *** قَتِيلُكِ! قالَتْ: أيّهُمْ؟ فهُمُ كُثرُ
فَقُلْتُ لـها: لَوْ شِئْتِ لَمْ تَتَعَنّتي، *** وَلمْ تَسألي عَني وَعِنْدَكِ بي خُبرُ!
فَقَالَتْ: لَقد أزْرَى بكَ الدّهرُ بَعدنا *** فَقُلتُ: مَعاذَ اللـه بَل أنتِ لا الدّهرُ
فَلا تُنْكِرِيني، يَابْنَةَ العَمِّ، إنّهُ *** ليَعرِفُ مَن أنكَرْتِهِ البَدْوُ وَالحَضْرُ
وَلا تُنْكِرِيني، إنّني غَيرُ مُنْكَرٍ *** إذا زَلّتِ الأقْدامُ، وَاستُنزِلَ النَّصْرُ

وقلت ايضا :
أنـزه ( اسمك ) أن تمر .. حـروفـهـ *** من غِيـرتي .. بمسامع الجـلاس ِ
فأقـول : " بعض الناس " .. عنك كناية ً ***خـوف الوشاة .. وأنت [ كل الناس ]ِ

وقلت ايضا :
على لسان ابو نواس :

فما زلت بالأشعار حتى خدعتها *** وروضتها والشعر من خدع السحر

وفي الحقيقة كله كلام واليد صفراً خائبتين :) مجرد غواية شاعر
مع كل حبي وأشواقي ... الفنان

********وما زلت انتظر بنات افكاري ليجهزوا ....